النقاط الرئيسية

تغيرات خطيرة في المنطقةالحرب في قطاع غزة
محاولات التهجير القسريموقف مصر الوطني
ثورة 30 يونيوالإخوان المسلمين
مصاعب الحياة وارتفاع الأسعارفرص العمل وبناء مستقبل أفضل

الوضع الحالي في المنطقة

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي اليوم (الأحد) أن المنطقة تمر بتغيرات خطيرة خلال الفترة الأخيرة، على رأسها الحرب الإسرائيلية الغاشمة في قطاع غزة، التي غاب فيها ضمير الإنسانية، وصمت عنها المجتمع الدولي، وأدار وجهه عن عشرات الآلاف من الضحايا الأبرياء.

الحرب في قطاع غزة

وأوضح السيسي خلال كلمة متلفزة بمناسبة الذكرى الـ11 لثورة 30 يونيو، أن هناك محاولات خبيثة لفرض التهجير القسري نحو أراضي مصر، وكان موقفنا نبيلاً وشريفاً ووطنياً، ولم تصمت مصر بالفعل قبل القول عن إغاثة الأشقاء الفلسطينيين بكل ما أوتيت من قوة وعزم، وصمدت بعزة وكرامة أمام مساعي التهجير، حماية لأمنها القومي، ومنعاً لتصفية الحق الفلسطيني.

ثورة 30 يونيو

وأشار الرئيس المصري إلى أن ثورة 30 يونيو كانت خطوة حاسمة استطاع المصريون من خلالها إزاحة جماعة الإخوان الإرهابية عن حكم البلاد رغم صعوبة الأمر وجسامة التضحيات. وبنى المصريون أساساً تنموياً وانتقلوا من الخوف والفوضى إلى الأمان والاستقرار.

التحديات الاقتصادية

أتوجه بالحديث إلى كل المصريين الذين يتحملون مشاق الحياة وارتفاع الأسعار خلال الفترة الأخيرة من أجل توفير الحياة الطيبة لأبنائهم، وأعلم بشكل كامل حجم المعاناة وأؤكد لكم أن شغلي الشاغل والأولوية القصوى للحكومة الجديدة هو تخفيف تلك المعاناة، وإيجاد مزيد من فرص العمل وبناء مستقبل أفضل لجميع أبناء مصر الكرام.

FAQ

س: ما هي التغيرات الخطيرة التي تمر بها المنطقة؟

ج: الحرب الإسرائيلية في قطاع غزة ومحاولات التهجير القسري.

س: ما هو موقف مصر من محاولات التهجير القسري؟

ج: مصر اتخذت موقفاً وطنياً شريفاً ورفضت التهجير.

س: ما هي ثورة 30 يونيو؟

ج: هي الثورة التي أسقطت حكم جماعة الإخوان المسلمين في مصر.

س: ما هي أولويات الحكومة المصرية الجديدة؟

ج: تخفيف معاناة المصريين، وإيجاد فرص عمل وبناء مستقبل أفضل.



اقرأ أيضا