النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
وفاة موظفتوفي الدكتور منيف الكوشاب بعد أيام من احتجازه
حالة نفسية سيئةعاش الدكتور الكوشاب حالة نفسية سيئة بعد التحقيقات
احتجاز موظفينتستمر المليشيا باحتجاز 4 موظفين آخرين في ظروف صحية صعبة
حملات اختطافتتواصل حملات الاختطاف والتهديدات من الحوثيين

وفاة دكتور منيف الكوشاب

توفي أحد موظفي شركات الأدوية التي سيطرت عليها مليشيا الحوثي واحتجزت موظفيها للاستجواب والتحقيق، الجمعة الماضية.

وبحسب مصادر في شركة الأدوية المنهوبة، فإن الدكتور منيف الكوشاب الذي كان يشغل منصب مسؤول البحث والتطوير في إحدى شركات الأدوية وجد متوفى في منزله بعد أيام من احتجازه داخل الشركة وممارسة **الضغوطات النفسية** والمعنوية عليه من قبل الحوثيين.

تدهور الحالة النفسية

وقالت المصادر إن الكوشاب عاش حالة نفسية سيئة بعد **التحقيق** والضغوطات النفسية والاعتداءات، مشيرة إلى أن المليشيا احتجزته وعددا من موظفي الشركة التي يعمل فيها وتم نهبها من قبل ما يسمى بـ«الحارس القضائي».

احتجاز موظفين آخرين

أكدت المصادر أن المليشيا لا تزال تختطف في سجونها نحو 4 من موظفي الشركة ويعيشون وضعاً صحياً صعباً جراء **التعذيب**.

استمرار حملات الاختطاف

في غضون ذلك، تتواصل حملات **الاختطافات الحوثية** وسط تهديدات من رئيس المجلس السياسي الانقلابي مهدي المشاط بمعاقبتهم.

الأسئلة الشائعة

سؤال 1: من هو الدكتور منيف الكوشاب؟

الدكتور منيف الكوشاب كان مسؤول البحث والتطوير في إحدى شركات الأدوية المنهوبة.

سؤال 2: كم عدد الموظفين الذين لا يزالون محتجزين؟

لا تزال المليشيا تحتجز نحو 4 من موظفي الشركة.

سؤال 3: ما هي الحالة الصحية للموظفين المحتجزين؟

يعيش الموظفون المحتجزون في ظروف صحية صعبة جراء التعذيب.

سؤال 4: هل هناك تهديدات مستقبلية من المليشيا؟

نعم، هناك تهديدات مستمرة من رئيس المجلس السياسي الانقلابي.



اقرأ أيضا