النقاط الرئيسية

النقطة الرئيسيةالتفاصيل
خطة بتسلئيل سموترشتهدف إلى منع إقامة دولة فلسطينية
السيطرة على الضفة الغربيةتحويل المناطق إلى محميات طبيعية وتوسيع المستوطنات
إدارة قطاع غزةاختبار نموذج تجريبي لإدارته بعد الحرب
رفض نتنياهورفض أي دور للسلطة الفلسطينية في غزة

خطة إسرائيل لقتل حلِّ الدولتين

تخطط إسرائيل لمنع إقامة دولة فلسطينية مستقلة على الضفة الغربية وقطاع غزة، كما كشفته خطة وزير المالية اليميني المتطرف بتسلئيل سموترش، والذي بدأ في الظهور مؤخراً بأهداف واضحة لمنع التواصل الجغرافي بين المدن والقرى الفلسطينية وتحويلها إلى كانتونات غير متواصلة.

رؤية الخبير سهيل خليلية

رأى الخبير في مجال الاستيطان سهيل خليلية أن الإسرائيليين متفقون على السيطرة على مساحة واسعة من الضفة الغربية وفرض واقع جغرافي جديد.

أوضح خليلية أن السيطرة ستكون من خلال:

  • تحويل الكثير من المناطق إلى محميات طبيعية
  • توسيع وشق شوارع استيطانية
  • شرعنة وبناء مستوطنات جديدة

وقد خصصت حكومة الاحتلال ميزانيات ضخمة لتنفيذ هذه الخطة، تجاوزت ما خصص للمدن داخل إسرائيل بمساعدة سموترش وزير المالية.

التوسعات الاستيطانية والشبكات الطرقية

أضاف خليلية أن خطة إسرائيل واضحة في السيطرة على أكبر مساحة ممكنة من المناطق المصنفة "ج"، ما سيؤدي إلى فصل المحافظات الفلسطينية عن بعضها وجعل التنقل بينها همّاً كبيراً للمواطن الفلسطيني.

تسريع شرعنة البؤر الاستيطانية

كشف خليلية أن إسرائيل تستعد لشرعنة 70 بؤرة استيطانية بسرعة كبيرة، مع استهداف واضح للخليل والأغوار والمنطقة الشرقية من بيت لحم.

وأشار إلى أصدار خريطة تشير إلى وجود أكثر من 3000 منزل ومنشأة مستهدفة بالهدم في المناطق الشرقية من بيت لحم جنوباً إلى جنوب شرق الخليل.

نموذج تجريبي لإدارة غزة

تستعد إسرائيل لاختبار نموذج تجريبي لإدارة قطاع غزة من خلال إنشاء سلسلة من التجمعات تكون خالية من حركة حماس، وهو مخطط مشابه لما يسمى بالجيوب الإنسانية.

وفقاً للمخطط، سيقوم جيش الاحتلال بنقل مسؤولية توزيع المساعدات إلى الفلسطينيين الذين تم فحصهم، وسيتم توسيع مسؤولياتهم تدريجياً لتولي الحكم المدني في المنطقة.

توسيع التجمعات

في حالة نجاح النموذج، ستقوم إسرائيل بتوسيع هذه التجمعات جنوباً إلى أجزاء أخرى من غزة كوسيلة لاستبدال حكم حماس.

خطة إسرائيل بعد ضغط دولي

أتت الخطة الإسرائيلية بعد أشهر من الضغوط الدولية على حكومة بنيامين نتنياهو لصياغة نظام بديل لغزة ما بعد الحرب. حيث تعمل إسرائيل لإيجاد فلسطينيين محليين يمكنهم إدارة غزة بدلاً من حماس.

أحد العقبات الرئيسية هي رفض نتنياهو لأي دور للسلطة الفلسطينية في غزة، حيث أكد على رفضه أي مسار مستقبلي لإنشاء دولة فلسطينية.

خطة ما بعد الحرب

لم تكن الجيوب الإنسانية سوى جزء تكتيكي من خطة أوسع بكثير لمرحلة ما بعد الحرب، دعمتها المؤسسة الأمنية الإسرائيلية ووزير الدفاع يوآف غالانت.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هي خطة سموترش؟

تهدف إلى منع إقامة دولة فلسطينية مستقلة عن طريق فصل المدن والقرى الفلسطينية وتحويلها إلى كانتونات.

كيف تخطط إسرائيل للسيطرة على الضفة الغربية؟

عبر تحويل المناطق إلى محميات طبيعية، توسيع المستوطنات، وشق طرق استيطانية.

ما الهدف من النموذج التجريبي في غزة؟

إدارة قطاع غزة بعد الحرب بدون حركة حماس.

ما هو موقف نتنياهو من السلطة الفلسطينية في غزة؟

يرفض أي دور للسلطة الفلسطينية في غزة وأي طريق لإنشاء دولة فلسطينية.



اقرأ أيضا