النقاط الرئيسية

المكسيك تواجه انتخابات “أكثر دموية” في تاريخها باغتيال 37 مرشحاً
ارتفاع عدد المرشحين المغتالين خلال انتخابات 2024 مقارنة بعام 2021
مرشحة الحزب الحاكم تتصدر الاستطلاعات مع وعود بمكافحة الجريمة
تحذيرات من تورط العصابات المخدرات والفساد في مخاطر المرشحين
تراجع معدل جرائم القتل في المكسيك خلال السنوات الأخيرة

العنف يسود الانتخابات الرئاسية في المكسيك

في انتخابات وصفت بـ«الأكثر دموية» في تاريخها الحديث بعد اغتيال 37 مرشحاً في سلسلة هجمات، يصوت المكسيكيون لاختيار رئيسهم، غداً (الأحد).

الجرائم العنفية في السباق الرئاسي

وتعد جرائم العنف من أبرز القضايا في السباق الرئاسي هذا العام، إذ ارتفع عدد المرشحين الذين تم اغتيالهم في إطار انتخابات 2024 إلى 37 مرشحاً.

توقعات بفوز مرشحة الحزب الحاكم

ويرجح مراقبون واستطلاعات الرأي فوز مرشحة الحزب الحاكم كلوديا شينباوم في الانتخابات لتصبح أول امرأة تتولى الرئاسة في المكسيك.

خطر العصابات المخدرات والفساد

وحذّر محللون من وجود عصابات المخدرات القوية، فضلاً عن الفساد المستشري في السلطات المحلية اللذين يسهمان في كثير من الأحيان في المخاطر التي تواجه المرشحين.

تراجع معدل جرائم القتل في المكسيك

وتفيد تقارير بتراجع معدل جرائم القتل في المكسيك خلال السنوات الأخيرة.

العنف في المكسيك عبر السنوات

تشهد المكسيك أعمال عنف منذ شهر ديسمبر 2006 مع تولي الرئيس السابق فيليبي كالديرون (2006-2012) منصبه.

FAQ

هل سيكون للمكسيك أول رئيسة في تاريخها؟

نعم، من المتوقع فوز مرشحة الحزب الحاكم بالرئاسة.

ما هو عدد الأشخاص الذين تم اغتيالهم خلال انتخابات 2024؟

تمت اغتيال 37 مرشحاً خلال الانتخابات هذا العام.

ما هو سبب ارتفاع معدل جرائم العنف في المكسيك؟

تورط العصابات المخدرات والفساد في السلطات المحلية يعتبران من الأسباب الرئيسية.

هل هناك تحسن في تراجع معدل جرائم القتل؟

نعم، يشير تقرير البنك الدولي إلى تراجع في عدد الجرائم خلال السنوات الأخيرة.



اقرأ أيضا