النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
اكتشاف ستروماتوليت حية في جزيرة شيبارة بالمملكة العربية السعودية في البحر الأحمر.
الاكتشاف الأول من نوعه للستروماتوليتات البحرية الحية في الشرق الأوسط.
الدراسة المنشورة في مجلة الجيولوجيا تكشف عن حياكة ميكروبية قديمة وتقدم لمحة عن الحياة المبكرة على الأرض.

الدراسة واكتشاف ستروماتوليت حية في جزيرة شيبارة

تعرف العلماء على الستروماتوليت الحية (تركيب رسوبي عضوي) في جزيرة شيبارة بالمملكة العربية السعودية في البحر الأحمر، ما يمثل أول اكتشاف للستروماتوليتات البحرية الضحلة الحية في الشرق الأوسط. ويثير هذا الاكتشاف أسئلة مهمة تتعلق بكيفية ونشأة الحياة لأول مرة على كوكب الأرض.

وتستكشف الدراسة، التي نُشرت في مجلة الجيولوجيا، هذه الهياكل الميكروبية القديمة وتقدم لمحة فريدة عن الحياة المبكرة للأرض والظروف البيئية التي سادت منذ مليارات السنين.

الستروماتوليت وأهميته

الستروماتوليت عبارة عن تكوينات رسوبية ذات طبقات تنشأ عن نشاط الكائنات الحية الدقيقة، وخاصة البكتيريا الزرقاء. وتعد هذه الهياكل من أقدم الأدلة على الحياة على الأرض، حيث يعود تاريخها إلى أكثر من 3.5 مليار سنة.

والأهم من ذلك، وخاصة بالنسبة للحياة على الأرض، أن هذه الستروماتوليت القديمة لعبت دورًا حاسمًا في حدث الأوكسجين العظيم، الذي غير الغلاف الجوي للأرض بشكل جذري عن طريق إدخال الأكسجين، ما سمح لأشكال الحياة الأكثر تعقيدًا بالتطور.

ووفقاً للدراسة، فإن هذه الستروماتوليت المكتشفة حديثا في جزيرة شيبارة تقع قبالة الطرف الجنوبي الغربي للجزيرة. وتم هذا الاكتشاف عن طريق الصدفة خلال زيارة ميدانية في يناير 2021 باستخدام قارب صيد محلي.

FAQ

ما هو الستروماتوليت؟

الستروماتوليت هو تكوين رسوبي ذو طبقات ينشأ نتيجة نشاط الكائنات الحية الدقيقة، مثل البكتيريا الزرقاء.

ما هو أهمية الستروماتوليت؟

يعتبر الستروماتوليت من أقدم الأدلة على الحياة على الأرض ولعب دوراً حاسماً في تغيير الغلاف الجوي بإدخال الأكسجين.

كيف تم اكتشاف الستروماتوليت في جزيرة شيبارة؟

تم اكتشاف الستروماتوليت عن طريق الصدفة خلال زيارة ميدانية في يناير 2021 باستخدام قارب صيد محلي.

اقرأ أيضا