النقاط الرئيسية

التحذير الأوروبيضرورة ضبط النفس على حدود لبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة
جهود اليونيفيلمنع التصعيد بين الحدود اللبنانية-الإسرائيلية
الأضرار والإصاباتتضرر أكثر من 50 موقعا ووقوع إصابات جراء القصف المتبادل
التصعيد المحتملتحذيرات من هجوم إسرائيلي وشيك على حدود لبنان

التحذير الأوروبي

دعا الاتحاد الأوروبي اليوم (الخميس)، إلى ضبط النفس ومنع المزيد من التوترات على حدود لبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة، مشدداً على ضرورة وقف التصعيد ومنع اتساع الصراع بالمنطقة.

جهود اليونيفيل

  • هناك نحو 10 آلاف جندي ينفذون عديدا من الدوريات لتهدئة الوضع على الحدود اللبنانية-الإسرائيلية
  • تم تضرر أكثر من 50 موقعا ومخزنا ووقوع إصابات كثيرة جراء القصف المتبادل بين حزب الله وإسرائيل

التصعيد المحتمل

نقلت صحيفة «واشنطن بوست» عن 3 مسؤولين إسرائيليين كبار، أن الهجوم الإسرائيلي على الحدود اللبنانية قد يكون وشيكا إذا لم تحل الاشتباكات المستمرة مع حزب الله.

الأحداث الأخيرة

قالت الوكالة الوطنية للإعلام إن مسيّرة إسرائيلية استهدفت بصاروخ موجه دراجة نارية اليوم في ساحة بلدة عيترون وهناك إصابات، في حين ذكرت وسائل إعلام لبنانية أن شخصا أصيب في غارة لمسيّرة إسرائيلية على سيارة بمدينة بنت جبيل جنوب لبنان.

FAQ

هل هناك توترات حالية على حدود لبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة؟

نعم، هناك تصاعد في التوترات على حدود البلدين.

ما هو دور اليونيفيل في ضبط الوضع؟

تعمل اليونيفيل على منع اتساع الصراع بين الأطراف المتنازعة.

هل هناك خطر من تصاعد الأعمال العدائية بين إسرائيل وحزب الله؟

نعم، يحذر مسؤولون إسرائيليون من هجوم وشيك على الحدود إذا استمرت الاشتباكات.

ما هي آخر الأحداث الواقعة على الحدود؟

حدث استهداف بصاروخ موجه وإصابات في عدة مناطق بسبب القصف المتبادل بين الجانبين.

اقرأ أيضا