النـقاط الرئيسيـة

أمير القصيم الدكتور فيصل بن مشعل زار مريضة في المستشفى.
أكد أهمية الدعم النفسي للمرضى.
الزيارة حظيت باستحسان كبير من المجتمع المحلي.
خلود تعيش في المستشفى التخصصي في بريدة منذ ٢٧ سنة.

زيارة أمير القصيم لمريضة في المستشفى

في موقف إنساني نبيل، لبى أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل، دعوة المريضة خلود الحربي لزيارتها في المستشفى الذي تنوّم فيه منذ عدة سنوات. وجاءت الزيارة تعبيرًا عن اهتمامه بالمرضى وتقديره لهم، إذ أثنى على صبرها وقوتها في مواجهة المرض.

وأكد أمير القصيم خلال الزيارة أهمية الدعم النفسي والمعنوي للمرضى، مشيرًا إلى أن القيادة الرشيدة تولي اهتمامًا كبيرًا برعاية المواطنين وتقديم أفضل الخدمات الصحية لهم.

ولاقت الزيارة استحسانًا كبيرًا من قبل أسرة المريضة والمجتمع المحلي، إذ عكست روح التضامن والتكاتف بين القيادة والشعب. وتعيش خلود في المستشفى التخصصي في بريدة لأكثر من ٢٧ سنة.

أهمية الدعم النفسي والمعنوي للمرضى

  • يعكس اهتمام القيادة بصحة المواطنين.
  • يساعد في تحسين الحالة النفسية للمرضى.
  • يعزز الروح المعنوية والتفاؤل خلال عملية العلاج.

الأسئلة الشائعة

هل كانت الزيارة استجابة لدعوة المريضة؟

نعم، أمير القصيم زار خلود الحربي استجابة لدعوتها لزيارتها.

من هو خلود الحربي؟

خلود الحربي هي مريضة تعيش في المستشفى التخصصي في بريدة منذ ٢٧ سنة.

ما هي أهمية الدعم النفسي والمعنوي للمرضى؟

يساعد الدعم النفسي والمعنوي في تعزيز الروح المعنوية والتفاؤل خلال فترة المرض.



اقرأ أيضا