النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
المشاركة في الاجتماعالأمير فيصل بن فرحان شارك في الدورة العاشرة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني.
نقطة تحول تاريخيةاستضافة السعودية لقمة العربية الصينية والزيارة الناجحة للرئيس الصيني إلى الرياض.
حل القضايا الإقليميةأهمية الحوار السياسي والتشاور لحل القضايا في المنطقة.
مكافحة التغيرات المناخيةجهود الدول العربية في مكافحة التغيرات المناخية ومبادرات السعودية في هذا الصدد.

شارك الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، اليوم (الخميس)، في الدورة العاشرة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وذلك في عاصمة جمهورية الصين الشعبية بكين.

كلمة الوزير في الاجتماع

وألقى وزير الخارجية كلمة في الاجتماع نوه في بدايتها بمرور عقديْن على إنشاء منتدى التعاون العربي الصيني، الذي جسد منذ إنشائه إطارا حضاريا للتعاون المشترك بين الدول العربية وجمهورية الصين الشعبية.

التعاون الإستراتيجي

  • نقطة تحول تاريخية في التعاون بين السعودية والصين.
  • نقل التعاون إلى مستويات إستراتيجية.

وثمن وزير الخارجية مواقف الصين الداعمة باستمرار لوقف الحرب في غزة بما يحقق تنفيذ حل الدولتين.

ضرورة الحفاظ على الأمن والاستقرار

  • تعزيز الحوار والتشاور في حل القضايا الإقليمية.
  • رفض التدخلات الأجنبية في شؤون الدول العربية.

وشدد على أهمية مواصلة الجهود الدولية في مكافحة التغيرات المناخية.

مبادرات السعودية للبيئة

المبادرات السعودية في مكافحة التغير المناخي.

FAQ

ما هو هدف منتدى التعاون العربي الصيني؟

تعزيز التعاون بين الدول العربية وجمهورية الصين الشعبية.

ما هي النقاط التي ألقاها وزير الخارجية في كلمته؟

أشاد بالتعاون الإستراتيجي بين السعودية والصين وتحدث عن حل القضايا الإقليمية.

ما هي أهمية مكافحة التغيرات المناخية؟

الحفاظ على البيئة والاستدامة.



اقرأ أيضا