النقاط الرئيسية

1تهديد الوزيرين الإسرائيليين المتطرفين بإسقاط الحكومة
2تأييد الرئيس الإسرائيلي لرئيس الوزراء
3تحفظ الحكومة الإسرائيلية على خطة بايدن

موقف الرئيس الإسرائيلي

رغم تهديد الوزيرين الإسرائيليين المتطرفين إيتمار بن غفير، وبتسلئيل سموتيريتش، بإسقاط الحكومة في حال وافقت على خطة الرئيس الأمريكي جو بايدن لوقف إطلاق النار في قطاع غزة وتبادل الأسرى مع حماس، تعهد الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ بدعم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو المأزوم، لإتمام الصفقة.

تصريحات هرتسوغ

وقال في تصريحات له، اليوم (الأحد): إن الدولة مسؤولة عن إعادة المحتجزين بأي ثمن كجزء من صفقة من شأنها حماية المصالح الأمنية لإسرائيل.

مطالب الحكومة الإسرائيلية

  • التسرع في تقبل أي صفقة تعيد المحتجزين
  • التمسك بالقضاء على حماس
  • ضغوط داخلية وخارجية على نتنياهو

تفاصيل الخطة

وكانت خطة بايدن تتضمن 3 مراحل لوقف النار في غزة وإطلاق سراح الأسرى بشكل تدريجي، ثم التوصل إلى هدنة تامة وكاملة، وانسحاب القوات الإسرائيلية من كافة أنحاء القطاع المدمر.

FAQ

هل يتم تأييد الرئيس الإسرائيلي لرئيس الوزراء؟

نعم، تعهد الرئيس الإسرائيلي بدعم رئيس الوزراء لإتمام الصفقة.

ما هي تفاصيل الخطة التي عرضها بايدن؟

تتضمن 3 مراحل لوقف النار وإطلاق سراح الأسرى، ثم التوصل إلى هدنة تامة وكاملة.

ما هي المطالب الرئيسية للحكومة الإسرائيلية؟

التسرع في قبول أي صفقة لعودة المحتجزين والتمسك بالقضاء على حماس.



اقرأ أيضا