النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
تأثير المناظرة على الناخبين81% لم يؤثر في اختيارهم، بينما 5% غيّروا رأيهم
الشعبية بعد المناظرةترمب حصل على نسبة 43% من الآراء الإيجابية مقارنة بـ 31% لبايدن
مخاوف الرئاسة48% يرون أن ترمب طمأنهم بقدرته على الرئاسة مقابل 23% لبايدن

نتائج الاستطلاع: ميول الناخبين

كشف استطلاع أجرته شبكتا «CNN» و«SSRS»، أن كفة المناظرة الأولى تميل إلى الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب.

وبحسب الاستطلاع فإن «نحو 8 من كل 10 ناخبين مسجلين شاهدوا المناظرة (81%) يقولون إنه لم يكن لها أي تأثير على اختيارهم للرئيس، وقال 14% آخرون إن ذلك جعلهم يعيدون النظر لكنهم لم يغيروا رأيهم، بينما أفاد 5% بأنهم غيروا رأيهم بشأن من سيصوتون له».

تحليل المراقبين: ترمب مقابل بايدن

تراجعت آراء مراقبي المناظرة تجاه بايدن قليلاً بعد المناظرة، ونظر 31% فقط إليه بشكل إيجابي، مقارنة بـ 37% في استطلاع أجري على الناخبين نفسهم قبل المناظرة.

في المقابل، كان 43% من مراقبي المناظرة ينظرون إلى ترمب بشكل إيجابي، على غرار 40% الذين لديهم آراء إيجابية عنه قبل المناظرة.

أداء المرشحين

وقال 48% من مراقبي المناظرة إن ترمب عالج المخاوف بشأن قدرته على التعامل مع الرئاسة بشكل أفضل، بينما قال 23% إن بايدن قام بعمل أفضل و22% لم يفعلها أي من المرشحين. ويعتقد 7% آخرون أن كلا المرشحين قاما بعمل جيد بالقدر نفسه في تهدئة المخاوف.

تفضيلات الناخبين بعد المناظرة

  • 48% يفكرون في التصويت لترمب فقط
  • 40% يفكرون في التصويت لبايدن فقط
  • 2% يفكرون في كلا المرشحين
  • 11% لا يفكرون في التصويت لهما

تحليلات الصحافة الأمريكية

وبحسب تحليل لمجلة «نيوزويك» الأمريكية، فإن جو بايدن خسر المناظرة، إذ قدم أداء مهزوزاً، وفقد تركيزه في بعض اللحظات، وعانى من التلعثم ومشكلات في الصوت، رغم نجاحه في تسجيل بعض النقاط على خصمه في قضية الديمقراطية والإجهاض.

رأت المجلة أن دونالد ترمب هو الفائز بالمناظرة رغم ترديده عدداً كبيراً من «الأكاذيب»، لأنه قدم أداء متماسكاً، وشن هجوماً على بايدن في أكثر من ملف.

ردود الفعل بعد المناظرة

كما قالت نائبة الرئيس كامالا هاريس إنّ بايدن كان “بطيئا في بداية المناظرة” مع خصمه الجمهوري دونالد ترامب، لكنّها اعتبرت أنّه “أنهاها بقوّة”.

وأضافت هاريس “كانت بداية بطيئة، هذا واضح للجميع. لن أجادل في هذه النقطة”، وذلك بعد أن أثار أداء بايدن المتعثّر في المناظرة مخاوف بشأن ترشيحه.

إحصاءات واستنتاجات

  • أظهر استطلاع لـ“سي إن إن” CNN أن نحو 67% من متابعي المناظرة يرون أن ترمب هو الفائز.
  • ذكرت صحيفة “ذا هيل” أن “المناظرة كانت إحدى أكثر المناظرات الرئاسية دراماتيكية منذ عقود، و تركت الديمقراطيين في حالة من القلق”.
  • بينما ذكرت “بوليتيكو” أن الديمقراطيين يعتبرون ما حدث في المناظرة أمراً غير قابل للتصديق، وأنه قد حان الوقت لرحيل بايدن.

الأسئلة الشائعة

ما هو تأثير المناظرة على الناخبين؟

81% لم يؤثر في اختيارهم، بينما 5% غيّروا رأيهم.

كيف كانت آراء المراقبين تجاه المرشحين؟

ترمب حصل على 43% آراء إيجابية، بايدن حصل على 31% آراء إيجابية.

من هو الفائز في المناظرة بحسب الاستطلاعات؟

67% من متابعي المناظرة يرون أن ترمب هو الفائز.

ما هو تأثير المناظرة على حملة بايدن؟

أداء بايدن المتعثر أثار مخاوف بشأن ترشيحه.



اقرأ أيضا