النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
العصر الحجري الحديثتوصلت الدراسة إلى أن سكان المنطقة كانوا أكثر استقراراً وتطوراً.
تربية الماشية والتجارةكان السكان يرعون الماشية ويمتهنون التجارة.
الهندسة المعماريةكانت لديهم هندسة معمارية مميزة ومساكن دائرية.
البحوث والدراساتالدراسات أظهرت فهمًا عميقًا لحياة السكان وطقوسهم اليومية.

الاكتشافات الأثرية في العلا

أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا أن فريقاً من علماء الآثار قد توصل إلى أول وصف شامل للمستوطنات البشرية في شمال غربي المملكة خلال فترة العصر الحجري الحديث. وجاءت هذه النتائج من خلال دراسة أشرفت عليها الهيئة، والتي أظهرت أن سكان المنطقة في الألفيتين السادسة والخامسة قبل الميلاد كانوا أكثر استقراراً وتطوراً مما كان يُفترض سابقاً.

أهمية البحث

الحياة الاقتصادية والاجتماعية

بحسب البحث، كان سكان المنطقة يربون الماشية ويصنعون المجوهرات ويمتهنون الأعمال التجارية. كما استفادوا من موقعهم الجغرافي لتجارة مع المناطق المجاورة مثل شرق الأردن ومناطق مطلة على البحر الأحمر.

المنشآت الحجرية

قدم الفريق أحدث الاستنتاجات والملاحظات حول التحقيقات الأثرية للمنشآت المعروفة باسم الدوائر الحجرية المنصوبة، التي تتكون من ألواح حجرية منصوبة بشكل عمودي بقطر يتراوح بين أربعة وثمانية أمتار. وقد شملت الدراسة 431 من هذه المنشآت في مواقع مختلفة في حرّة عويرض بالعلا، وتم مسح 52 منها وتنقيب 11 أخرى.

تشير الدراسة إلى أن الألواح الحجرية المنصوبة تبدو كأنها استخدمت كأساسات لأعمدة خشبية، وربما كانت الأسقف تصنع من جلود الحيوانات.

نتائج أخرى

أكدت عالمة الآثار جين ماكمان: «إن البحث يختبر الفرضيات حول كيفية عيش سكان شمال غرب الجزيرة العربية الأوائل»، مشيرة إلى أن هؤلاء السكان كانوا يمتلكون هندسة معمارية مميزة ومساكن وحيوانات مستأنسة وحلي وأدوات متنوعة.

قالت ريبيكا فوت، مديرة الأبحاث الأثرية والتراث الثقافي في الهيئة الملكية لمحافظة العلا، إن إشراف الهيئة على البرنامج الأثري الأكبر في العالم أدى إلى فهم عميق لسكان المنطقة في العصر الحجري الحديث.

تحليل بقايا الحيوانات

أشار تحليل فريق العلماء لبقايا الحيوانات التي وُجدت في موقع الدوائر الحجرية إلى اقتصاد مزدهر يعتمد على الحيوانات المستأنسة مثل الماعز والأغنام، والحيوانات البرية مثل الغزلان والطيور. ويوضح هذا الاعتماد على تربية الحيوانات كيف كان السكان قادرين على التكيف مع التغيرات البيئية.

تُظهر الأدوات المكتشفة في الموقع اهتمام السكان بتربية الحيوانات واستخدامها في جز الصوف وذبح الأغنام.

التفاعل الإقليمي

كشفت الدراسة أيضاً عن أنواع رؤوس السهام التي تُطابق تلك المستخدمة في جنوب وشرق الأردن، ما يعد دليلاً على التفاعل والترابط بين سكان المنطقتين.

تم اكتشاف أصداف حلزونية وصدفية يُعتقد أنها كانت تستخدم كقطع خرزية للزينة، وهي تتطابق مع تلك الموجودة في البحر الأحمر.

تضمنت الاكتشافات أيضاً حلياً وأساور مصنوعة من الحجر الرملي والحجر الجيري، وقطعة طباشير حمراء كانت تستخدم للرسم، ما يعزز فهمنا للطبيعة المتصلة للعصر الحجري الحديث في العلا.

شارك في إعداد الدراسة فريق علمي من جامعة الملك سعود وأبناء وبنات الوطن في العلا، بما في ذلك يوسف البلوي الذي قدم رؤى اثنوغرافية وثقافية لسكان المنطقة.

FAQ

متى وجدت المستوطنات البشرية في شمال غرب المملكة؟

خلال فترة العصر الحجري الحديث، في الألفيتين السادسة والخامسة قبل الميلاد.

ما هي الاقتصادات التي اعتمد عليها السكان؟

الرعي والتجارة وصناعة المجوهرات.

ما هي الاكتشافات الأثرية الأساسية؟

دوائر حجرية منصوبة وأدوات وحلي وأساور.

من ساهم في إعداد الدراسة؟

فريق علمي من جامعة الملك سعود وأبناء وبنات الوطن في العلا.



اقرأ أيضا