النقاط الرئيسية

إطلاق البرنامج الطبي التطوعي في تركيا
يهدف إلى تركيب الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي
يستفيد منه 169 فرداً بشكل مباشر
يأتي ضمن جهود مركز الملك سلمان للإغاثة

تدشين البرنامج الطبي في تركيا

دشن المستشار بالديوان الملكي والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، في مدينة الريحانية بالجمهورية التركية، البرنامج الطبي التطوعي للتعامل مع الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي للمتضررين من **الزلزال في سوريا وتركيا**. شهد الحفل والي ولاية هاتاي مصطفى ماستلي، إلى جانب عدد من المسؤولين.

الأهداف والفئات المستفيدة

الأهداف

يهدف البرنامج إلى تقديم الخدمات الصحية الأساسية للمتضررين من الزلزال، بما في ذلك تركيب الأطراف الصناعية والتجميلية.

الفئات المستفيدة

  • يستفيد من البرنامج 169 فرداً بشكل مباشر
  • 69 فرداً يستفيدون منه بشكل غير مباشر

جهود إنسانية موسعة

يأتي هذا البرنامج ضمن الجهود **الإنسانية المتواصلة** التي تقدمها المملكة العربية السعودية من خلال ذراعها الإنساني مركز الملك سلمان للإغاثة، بهدف التخفيف من معاناة المتضررين من الزلزال في سوريا وتركيا.

أسئلة شائعة (FAQ)

ما هو الهدف الرئيسي من هذا البرنامج؟

تقديم الخدمات الصحية الأساسية للمتضررين من الزلزال.

كم عدد الأفراد الذين يستفيدون من البرنامج بشكل مباشر؟

يستفيد منه 169 فرداً بشكل مباشر.

في أي مدينة تم تدشين البرنامج؟

في مدينة الريحانية بتركيا.

من هو المسؤول عن هذا البرنامج؟

مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.



اقرأ أيضا