النقاط الرئيسية

محتوى الزيارةالتأكيد على الروابط الأخويةموقف السعودية الراسخ
استقبال وزير الدفاع السعودي خلال زيارة له للمملكةالتأكيد على الروابط الأخوية بين البلديندعم الأمن والاستقرار لليمن

استقبل رئيس مجلس القيادة الرئاسي بالجمهورية اليمنية الدكتور رشاد محمد العليمي، اليوم، في مقر إقامته خلال زيارته للمملكة، وزير الدفاع الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز.

ونقل وزير الدفاع خلال الاستقبال تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لرئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني، وتمنياتهما للجمهورية اليمنية وشعبها الشقيق الأمن والاستقرار والازدهار.

فيما حمَّل الدكتور العليمي وزير الدفاع تحياته إلى خادم الحرمين الشريفين وولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

وجرى خلال الاستقبال التأكيد على الروابط الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين، وبحث مستجدات الأوضاع في اليمن، والمساعي المبذولة لدعم السلام، وإحراز تقدم بشأن خارطة الطريق لإنهاء الأزمة اليمنية، والوصول لحل سياسي شامل، تحت رعاية الأمم المتحدة، يتوحد به الصف اليمني، وتتحقق به تطلعات شعبه الشقيق.

وأكد وزير الدفاع موقف المملكة الراسخ والداعم لكل ما يضمن أمن واستقرار الجمهورية اليمنية، ويحقق آمال شعبها الشقيق.

حضر الاستقبال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الجمهورية اليمنية محمد بن سعيد آل جابر، ومدير عام مكتب وزير الدفاع هشام بن عبدالعزيز بن سيف. فيما حضره من الجانب اليمني مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور يحيى محمد الشعيبي، ومدير مكتب رئيس مجلس القيادة الرئاسي اللواء صالح المقالح.

FAQ

  • هل كان وزير الدفاع السعودي في زيارة رسمية لليمن؟ نعم، كانت الزيارة رسمية.
  • ما هي القضايا التي تمت مناقشتها خلال الاستقبال؟ تمت مناقشة مستجدات الأوضاع في اليمن وجهود دعم السلام.
  • من حضر جلسة الاستقبال من الجانبين؟ حضر الاستقبال بعض الشخصيات البارزة من البلدين.



اقرأ أيضا