النقاط الرئيسية

بداية المرحلة الثالثةانتقل الجيش الإسرائيلي إلى المرحلة الأخيرة من مراحل القتال الثلاث في غزة.
أهداف الجيشتحديد أهداف لتدمير تشكيلات قتالية وتراجع مقاومة حماس.
دور الموسادرئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي يتوجه إلى الدوحة لاستئناف المفاوضات.

المرحلة الثالثة من الحرب على غزة

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، أن **المرحلة الثالثة** من حرب الإبادة الإسرائيلية في غزة، قد بدأت. وأفادت القناة الـ13، اليوم (الجمعة)، بأن الجيش الإسرائيلي انتقل بالكامل إلى المرحلة الأخيرة من مراحل القتال الثلاث، إذ غادر المنطقة بعد أن نفّذ مداهمات هناك بناءً على معلومات استخباراتية، وفقا لصحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية.

أهداف الجيش الإسرائيلي

ذكرت التقارير أن الجيش حدد **أهدافاً على مستوى الألوية والكتائب** تهدف بشكل أساسي لتدمير تشكيلات قتالية فوق الأرض وتحتها، من أجل تراجع مقاومة حركة حماس.

تفكيك أطر حماس القتالية

أضاف التقرير أن القوات الإسرائيلية انتهت من **تفكيك أطر حماس القتالية** ودخلت بمرحلة تقويض الأهداف، وأن هذا سيسمح لحماس بتنظيم صفوفها، ثم ضربها مرارا وتكرارا، وخفض وجودها إلى مستوى لا يشكل خطرا على المستوطنات المحيطة بغزة، بحسب زعم التقرير.

المرحلة الثالثة في شمال قطاع غزة

لفت التقرير إلى أن هذا القتال في المرحلة الثالثة في شمال قطاع غزة سيجلب المزيد من الغارات من قبل القوات التي ستعود مرة ومرتين وثلاث مرات إلى نفس الحي أو البلدة، حيث ستلاحظ المخابرات إعادة تجميع حماس فيها. واعتبر أن الغرض من المرحلة الثالثة، كما يتم تنفيذها في شمال قطاع غزة، هو منع عودة حماس منظمة عسكرية وجعلها في حالة فرار.

المفاوضات السياسية

على الصعيد السياسي، ذكرت هيئة البث الإسرائيلية أن رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي (**الموساد**) ديفيد برنيع توجه إلى الدوحة دون بقية أعضاء الوفد المفاوض لاستئناف المفاوضات للتوصل إلى صفقة تبادل ووقف إطلاق النار في غزة.

تقديرات المفاوضات

ونقلت عن مسؤولين إسرائيليين قولهم: «إن المفاوضات ستستغرق وقتا طويلا، وأن بقية أعضاء الوفد المفاوض سينضمون إلى رئيس الموساد في حال إحراز تقدم، وسط تقديرات بأن المحادثات قد تستغرق شهرا».

ردود الأفعال الفلسطينية

قال مسؤولون إسرائيليون لهيئة البث إن رد الفصائل الفلسطينية بعث الأمل في نفوس الوسطاء، لكن هناك العديد من القضايا التي تحتاج إلى حل، دون ذكر مزيد من التفاصيل. وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وافق أمس على إرسال الوفد المفاوض لاستئناف المفاوضات في الدوحة مع إعلان إسرائيل تلقّيها، عبر الوسطاء، ردا من حركة حماس على اقتراح اتفاق لتبادل الأسرى.

FAQ

ما هي المرحلة الثالثة من الحرب على غزة؟

هي المرحلة الأخيرة من مراحل القتال الثلاث، تركز على تدمير تشكيلات حماس القتالية.

ما هي أهداف الجيش الإسرائيلي في المرحلة الثالثة؟

تدمير تشكيلات قتالية لحماس وتقويض قدرتها على المقاومة.

ما هو دور الموساد في المفاوضات؟

رئيس الموساد يتوجه إلى الدوحة لاستئناف المفاوضات بخصوص صفقة تبادل ووقف إطلاق النار.

كم من الوقت ستستغرق المفاوضات؟

المفترض أن تستغرق المفاوضات وقتاً طويلاً وقد تمتد لشهر.



اقرأ أيضا